Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
عقارات واستثمار

نسبة أصحاب المنازل الخالية من الرهن العقاري تصل إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق في عام 2022


في حين أن مشتري المنازل المحتملين يتصارعون مع معدلات الرهن العقاري التي لا تزال مرتفعة، فإن نسبة متزايدة من الأميركيين يستمتعون بكونهم خاليين من الرهن العقاري.

في عام 2022، امتلك ما يقرب من 40% من أصحاب المنازل في الولايات المتحدة منازلهم بشكل كامل، وفقًا لبيانات مكتب الإحصاء التي حللتها بلومبرج. في المجمل، كان هناك 33.3 مليون منزل وشقة لأسرة واحدة خالية من الرهن العقاري، بزيادة قدرها 31٪ مقارنة بـ 25.4 مليون منزل قبل عقد من الزمن.

ويمتلك الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 65 عامًا أو أكثر 33% من 84.6 مليون منزل يشغلها مالكوها في عام 2022، بزيادة 4.6 نقطة مئوية عن عام 2012، وفقًا لتحليل بلومبرج. تجدر الإشارة إلى أن هذا الرقم لا يشمل أصغر جيل طفرة المواليد (الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 59 إلى 64 عامًا في عام 2023)، لذا من المرجح أن تكون حصة ملكية المنازل بين جميع جيل طفرة المواليد أعلى بكثير.

وقد سمح الانخفاض الكبير في معدلات الرهن العقاري على القروض الثابتة لمدة 30 عاما في أوائل التسعينيات، ومرة ​​أخرى في الآونة الأخيرة خلال جائحة كوفيد-19، للملايين من أصحاب المنازل الأميركيين بإعادة تمويل قروضهم عدة مرات.

وتمكن بعض مقترضي الرهن العقاري من التحول إلى قروض عقارية قصيرة الأجل، مثل قرض مدته 15 عاما، مما سمح لهم بسداد منازلهم بشكل أسرع وبأسعار أقل. وفي الوقت نفسه، ارتفعت أسعار المنازل بعد الركود الكبير، مما أدى إلى زيادة مستويات حقوق ملكية المنازل إلى مستويات قياسية، حسبما وجدت بلومبرج.

تم سداد ما يقرب من ثلثي المنازل بدون رهن عقاري في الولايات المتحدة على مدى 21 عامًا أو أكثر، وفقًا للبيانات التي جمعتها أتوم لحلول البيانات، شركة بيانات عقارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى